هل تقلق من العدسات اللاصقة؟ تعرف على المزيد حول المخاوف الشائعة وكيفية التغلب عليها

يوجد العديد من الخرافات أو المفاهيم الخاطئة حول العدسات اللاصقة، ويرتبط معظمها بالخوف من المجهول.

عبَّر أشخاص مختلفون عن مخاوفهم وجربوا الحرية والثقة التي تمنحها لهم عدسات أكيوفيو اللاصقة. ويمكنك أن تفعل الأمر نفسه. شاهد مقاطع الفيديو التالية حتى تكتشف كيف تغلب هؤلاء الأشخاص على هذا الأمر.

تعتقد ليلى أن العدسات اللاصقة قد لا تكون مريحة

خلافًا لبعض العدسات اللاصقة القديمة، معظم العدسات اللاصقة الحديثة رقيقة ولينة، مما يجعلها أكثر راحة. ويُصنع الكثير من هذه العدسات من مواد ذات درجة رطوبة عالية تسمح بدخول الأكسجين خلالها.

إبراهيم وقلقه من ضياع العدسات اللاصقة داخل عينيه

لا يمكن حدوث ذلك من الناحية الجسدية، حيث يوجد غشاء يغطي العين وهو يصل إلى الجزء الداخلي من الجفن، ويمنع أي شيء من الدخول خلف العين، بما في ذلك العدسة اللاصقة.

ريم تبلغ من العمر 48 عاماً وتعتقد أن العدسات اللاصقة لا تناسبها

يمكن أن يستخدم الأشخاص من جميع الأعمار العدسات اللاصقة. إذا شعرت بعد عمر الأربعين أنك بحاجة لنظارات قراءة، فيوجد عدسات لاصقة بديلة مناسبة لذلك أيضاً، أي أنك لن تحمل هم وضع النظارات من أجل القراءة.

كريم وقلقه من لمس عينيه

لستَ بحاجة للمس عينك بطرف إصبعك عند وضع العدسة اللاصقة أو إزالتها. وفي الغالب ستشعر كما لو أن قطرة ماء قد لمست عينك عند وضع العدسة.

مايا تعتقد أن العدسات اللاصقة قد تضر بالعين

طالما أنك تلتزم بجدول الاستبدال وتعليمات التنظيف التي يعطيها لك اختصاصي البصريات وإجراء الفحوصات الدورية، فإن العدسات اللاصقة يمكن أن تكون خياراً صحياً لتصحيح البصر.

ابدأ مع العدسات اللاصقة

ابدأ اليوم تجربتك† المجانية من عدسات أكیوڤیو® اللاصقة